إليكَ.. وإلا لا تُشَدُّ الركائبُ..

إليكَ.. وإلا لا تُشَدُّ الركائبُ..

الثلاثاء، 29 أكتوبر، 2013

أصاحباه!

أصاحباه!
إن رمت السمو للعلى..
ثم العروج للذُّرى..
فسابق بقلبك الأُلى..
واصنع جميلًا لإنسان..
واسكب بروحك آية الإنسان:
"لا نريد منكم جزاء ولا شكورًا"
جزاؤنا غدًا رضى الرحمن..
وشكرنا غدًا لدى المنان..
فثَمّٓ جَنَّة هناك..
وثمّ جنّةٌ هنا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق